..... - See more at: http://4ur-blogger.blogspot.com/2011/10/blog-post_29.html#sthash.mqXJ2EUp.dpuf

دوس وشاهد احدث الفيديوهات الان من اليوتيوب

Loading...
الخميس، 16 يناير 2014
10:40 ص

من هو الكتاب المقدس ؟ هل حرف ؟ خدعه ؟

حسب خبرتى للكتاب المقدس فقد يبدع الكثير بخروج هفوات او اخطاء من هذا الكتاب ففى البدايه يجب ان نعرف ما هو الكتاب المقدس فهذا المقال من وجه نظرى انا ويخالف فكر الكنيسه وعقائدها ولكن لا تتمسك بأرائى بل خذها كمعلومات عامه او بالمعنى اصح كأنكم تقرأو عن مهرطقين وافكارهم !!فسأوضح من هو الكتاب المقدس وهل هو محرف وربط العلم الحديث هل يخالف الكتاب المقدس ؟! سنرى سوياً
من هو الكتاب المقدس ؟!

هو كتاب ينقل خبرات المؤمنين الينا بوجه نظرهم وعقليتهم المتواضعه فكرياًويضم التواره (العهد القديم) وهو يحكى تاريخ شعب مع الله ويضم ايضاُ (العهد الجديد) وهو يسلط الضوء عن المسيح الذى اتى لكى يبشر بملكوت الله فالمسيح قام بثوره فكريه انسانيه ... وغير حياه ناس كثيره للأفضل فهو شخص حكيم تعاليمه هزت الارض وغيرت فى تاريخ البشريه ...فالغريب ان شخص يقول حب عدوك واغفر له ! وهذا الشخص لم تصدر منه اى خطيه !
كيف تم اختيار الكتاب المقدس ؟!

كتب اول انجيل بالتقريب فى سنه 60 م وكتب الكثير من الاناجيل (خبرات المؤمنين) ولكن اخذت الكنيسه (جماعه المؤمنين ) الاناجيل الموثوق فيها للأشخاص القريبه من المسيح وتلاميذهم حتى تكون البشاره موثقه فلا نستيعد ان تكون اناجيل لأشخاص تبعت المسيح فى حياته كتبت اناجيل ولا تكون تحت ايدينا لفقدانها ولا نستبعد ايضاُ ان تم اضافه اناجيل موثقه بالفعل ولكن لا تفيد المؤمنين الا تاريخياً !! فهذه الاناجيل لا تفيد الا دراسين الكتاب المقدس ولا تفيد عامه الشعب !
كيف يفسر الكتاب المقدس ؟!

الجدير بالذكر الانجيل نصوصه واحده لا تتغير فى مضمونها اى المعنى !! ولكن تأتى كارثه التفسير وهذا موجود فى كل الديانات وعلى سبيل المثال - يوحنا 1 - 48انظرو هنا كيف تفسرها الكنيسه
http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-02-New-Testament/Father-Antonious-Fekry/04-Enjeel-Youhanna/Tafseer-Engeel-Yohanna__01-Chapter-01.html
يحكى
ان شخص يدعى فيلبس المسيح قاله له اتبعنى ...فقال فيلبس لــ نثنائيل لقد رأينا الذى كتب عنه موسى فى الناموس (المسيه المنتظر) فذهب نثنائيل الى يسوع وقال يسوع عندما رأه هذا اسرائيلى حقاً لا غش فيه فقال نثنائيل من اين تعرفنى فقال يسوع قبل ان دعاك فيلبس وانت تحت التينه رأيتك فأمن نثنائيل !!فتفسير الكنيسه هنا يقال ان الاباء فسرو ذلك ان نثنائيل ايام هيرودس وهو يقتل الاطفال امه هربته وغطته تحت شجره التينه :) والمسيح وهو يهرب الى مصر الطفل يسوع التف برأسه وهو طفل ورأه تحت التينه :)ربما اندهش لهذا التفسير الغريب ولكن ان رجعنا الى العصر اليهودى ان لقب رأيتك تحت التينه كنايه ان المعلم الذى يعلم الشريعه والناموس اليهودى كأن يأخذ تلاميذه ويعلمهم تحت شجره التين !! فرأيتك تحت التينه اى المقصود انت من حفاظ الناموس والشريعه ومن هنا عندما يرى اعمال المسيح ويرجع للنبؤات سيجد حقاً ان المسيح هو بالفعل المسيه المنتظر !!
هل الكتاب المقدس محرف ؟!

ربما هذا السؤال احمق للغايه !! فقلت مسبقاً انه كتبه اشخاص بخبرتهم الايمانيه والله اعطاهم الوحى ليصل عبر المضمون ..فعندمنا تقرى النصوص يجب ان تصل الى المضمون !!فالكتاب الذى كتبه الرسل هو ما بين لدينا الان بالنص فعندما يقول البعض انه محرف فهذه اتهامات لأن مهما كانت ديانتهن فتعاليمها تخالف تعاليم الكتاب المقدس فأسهل قول له اتهام الكتاب المقدس بأنه محرف !!وهذا يخرج عن المنطق العقلى !وفى الابحاث السابقه تكلمنا كثيراً عن الكتاب المقدسيمكنكم الرجوع الى هذا البحث السابق
ماذا عن تعارض العلم مع الكتاب المقدس ؟ وماذا عن نظريه دارون ؟
خطأ من قال ان الكتاب المقدس كتاب علمى او كتاب تاريخى !! ونردد مره اخرى الكتاب المقدس ينقل خبرات ايمانيه من المؤمنين بوجهات نظرهم والله اوحى بالمضمون النصى فتوجد هناك قصص شهيره ..مثل ادم وحواء وقصه نوح والفيضان فكلاهما قصص تعليميه ليس حدثت بالفعل !!فهى قصص كتبها الكاتب لكى يجيب  على تساؤلات الناس ومنها ايضاً يوصل رساله ...بمعنى ؟رأى الكاتب ان الانسان يموت ولا يخلد ...لماذا الانسان يتعب ويعمل على الارض !! رأى هيكل عظمى لجسم شبيه بالحيه ولكن كانت لها قدمين  وكان البابليون يسألون اليهود من انتم ومن هو الهكم !! والكثير من الافكار ...حتى جاء الكاتب بقصه ادم وحواء وقال ان ادم خالف كلام الله واكل من الشجره وحيه غرتها الحيه وجاءت احداث القصه ان الله قال لأدم سوف تتعب وتعمل على هذه الارض وبعرق جبينك تأكل وحواء ستتعبين وتتألمين عندما تلدين وللحيه انها ستزحف على بطنها فالهدف والمضمون من القصه تأكيداً ان الله خلق الكون وخلق الانسان واما عن قصه نوح والفضيان فهى فى مضمونها تيرد ان توضح ان الله لا يحب الخطيه ويحب الانسان البار !! ودى كانت رساله نحذيريهفهذا شرح مختصر وافكار متناثره عن تعليميه هذه القصص وانها غير حقيقه واما عن نظريه دارون فهى صحيحه ولا امانع من صحتها واما عن ربطها بالكتاب المقدس فكتبتها فى مقالات سابقه وبأختصار
نقراً فى الفصل الاول من سفر التكوين ان (الله) قال... فليكن .....فكان , فأذا تاملت فى كلمه ( قال) نجد الله لا يقول , فان كلمه ( قال) تعنى فكر , بمعنى تخيل وتصو وتعنى ايضاً اراد الشئ ... فتفكير ( الله) يتحول الى خق مباشر....
فأذا دخلنا فى عمق ... التفكير والتصور والاراده سنصل الى فعل رابع مكمل هو ( الحب) فالحب هو التفكير وارادة على شكل رغبه ,  فكل شئ خلقه (الله) ضرورى..... فالسؤال هنا ...هل انا ضرورى بالنسبه الى (الله) الخالق ؟!
ولو طرحت هذا السؤال على فليسوف , لقال :- لا , اننى لو كنت ضرورياً اليه , لما كان (الله) !!
لأن (الله) مكتفياً بذاته ..فالحل موجود بكلمة من حرفين ( الله محبه ) , فالله يكتمل كماله (بالمحبه) ...بما اننى موجود ...فأنا ضرورى (لله) ..هذه اخطر حقيقه يمكننا ان نتفوه بها !! وهى تعتبر الحاداً وكفراً بالنسبه الى اى انسان لم يفهم حقيقه هذا الاله ...

فتوضيحاً ذلك بمثال :- اذا دخلت مصنع بسكويت , ورأيت عمالاً يصنعون البسكويت عبر مراحل عده , فأذا سألت السؤال من الذى صنع هذا البسكويت ؟! فستقول العمال ....
ولكن اذا كان صاحب المصنع اذكى وقدراتة اعلى بكثير ... سوف يجعل كل مصنعه من الالات الحديثه وعلى احدث تكنولوجيا , فعن طريق الالات يصنع البسكويت فأذا سألت السؤال  من الذى صنع البسكويت ؟!
ستقول الالات !! ام ستقول الفضل يرجع الى الشخص الذكى !!!


الكتاب المقدس يقول ( فى البدء خلق الله السموات والارض) ( وكانت الارض خربه وخاليه وعلى وجه الغمر ظلام)
ويريد الكتاب المقدس ان يوضح عن مدى الفوضى ... ومن هنا وجدت الماده على الارض وبدأت التطور ..اى المقصود ان الله وضع البذره فى الكون وجعلها بنظام تطوير معين ومن هنا بدأت نظريه التطور !

يمكننا توضيح دمج نظريه التطور والكتاب المقدس كلأتى :-

اين الحقيقه هل الانسان خلق نتيجه التطور ام كما فى سفر التكوين !
هل خلق الانسان من تراب ؟ ام من نظريه التطور ؟
لا يوجد تناقض بين الاثنين , هذه هى النتيجه التى توصلنا اليها
هل خلق الانسان من تراب ؟ نعم - فما هى الخلايا المنظمه ؟ هى الماده , هى تراب , جبلها الله منذ 20 مليار سنه ويشكلها تشكيلاً دقيقاً على مدى اطوار واطوار ..... هل خلق الانسان من تراب ؟ نعم , كيف ؟ نجد الجواب عند العلماء , الماده والتطور والكتاب قال حقيقه ان الانسان قد خلق من تراب , من الذى خلق ؟ الله , كيف حدث ذلك ؟
الجواب عند العلماء , على مدى سنين واجيال , من خلال تطور طويل , اتخذ اشكالاً مختلفة متطوره من الكائن الاول حتى الانسان .... فخطه الله وارادته لم نفهمها الان... نحن الان نرى (الله) كالمهندس عندما يبنى اى مبنى .... عندما يحفر  نعرف اذا كان يحفر من اجل الاساس ام من اجل وضع عده طوابق تحت الارض , وعند بناء المبنى ... لا نعرف انها شركه ام مستشفى ام مدرسه ..فنفهم ذلك بعد الانتهاء من هذ العمل ....

فلم ينتهى الله من قصه الخلق , فنحن لم نبلغ بعد اليوم السابع , فمازلنا فى مرحله التطور , ولم ينتهى الانسان الى شكله الاخير .... ويجب ان تعلمو ان قصه الخلق كتبت فى الكتاب المقدس فى القرن الخامس ق.م وفى هذا العصر كانو يظنون ان السماء مسنوده بعواميد الجبال وان النجوم مثبته فى السماء وفوق السماء يمر نهر ومنه تنزل الامطار .... ولكن الكتاب المقدس جاء بثورة فكريه ونقد كل الاعراف الموجوده فى ذلك العصر فاذا كان هذ الكتاب مبتكر من بشر .... لكانو اخذو الاساطير هذه !!

0 التعليقات:

إرسال تعليق